الصحة والغذاء

هل يمكن أن يؤثر شخير شريكك في صحتك؟

الاستماع إلى شخير من ينام بجانبك، ليلة بعد ليلة، يمكن أن يولد لديك الاستياء  بالتأكيد، مما قد يكون له تأثير سلبي على علاقتك.

لكن هل تعلم أن الشخير غير المباشر، كما يطلق عليه أحيانًا، يمكن أن يكون له أيضًا تأثير ضار على صحتك؟

إذ يمكن أن يسبب الحرمان من النوم مشاكل في الذاكرة، ويعطل مزاجك، بل ويزيد من خطر الإصابة بـ:

  • مرض قلبي
  • داء السكري
  • ضغط دم مرتفع

وجدت دراسة عام 2006 أن الأشخاص الذين ينامون أقل من 6 ساعات كل ليلة كانوا أكثر عرضة للإصابة بالسمنة، التي يمكن أن تزيد أيضًا من خطر الإصابة ببعض الحالات الصحية المزمنة.

وقد يؤدي فقدان نومك أيضًا إلى تقصير متوسط ​​العمر المتوقع .فقد وجد تحليل عام 2010 لثلاث دراسات سكانية كبيرة أن خطر الوفاة زاد بنسبة 15٪ بين الأشخاص الذين ينامون 5 ساعات فقط أو أقل كل ليلة.

عندما تعالج شخير شريكك، فمن المرجح أن تحصل على نوم أفضل ليلاً، وستتحسن صحتك عندما تحصل على قسط كافٍ من النوم.

اضف تعليق

تابعنا

تابع الصحة والغذاء على مختلف منصات التواصل الاجتماعي

الصحة والغذاء إحدى بوابات دار   دار اليوم