الصحة والغذاء

الرضاعة بريئة من ترهل الثديين

خلافًا للاعتقاد السائد، فإن الرضاعة لا تتسبب في ارتخاء ثديي الأم ولا في جعلها مترهلة.

هذا ما توصلت إليه دراسة أمريكية حديثة ذكرت أن ارتخاء ثديي الأم يحصل خلال فترة الحمل، وأن عوامل أخرى تساهم في ذلك مثل تقدم العمر والتدخين.

درس الباحثون حالات 123 امرأة حاولن إجراء عمليات لشد أثدائهن أو زيادة أحجامها ما بين الفترة من عام 1998 و2006 حيث لاحظوا أن معظمهن حملن مرة على الأقل خلال تلك الفترة، وبأن 60% تقريبًا منهن أرضعن أطفالهن لمرة على الأقل.

وبينت الدراسة وجود عدة عوامل وراء ترهل الأثداء مثل الحمل المتكرر؛ حيث تحدث تغيرات في جسم المرأة في مرحلة الحمل مثل زيادة حجم الثديين ثم انكماشهما بعد توقف الأم عن إرضاع طفلها؛ وهو ما قد يؤدي إلى ارتخائهما.

ووجد الباحثون أن التدخين يكسر بروتينًا في الجلد يسمى «إيلاستين»، وهو يكسب الجلد نضارته وقدرته على التمدد ويحمي الثديين من الارتخاء.

كما عزا باحثون ارتخاء الأثداء إلى عدم ارتداء المرأة حمالات الصدر الملائمة.

موقع نيوز تارجت،(www.newstarget.com)

اضف تعليق

تابعنا

تابع الصحة والغذاء على مختلف منصات التواصل الاجتماعي

الصحة والغذاء إحدى بوابات دار   دار اليوم