الصحة والغذاء

اتهامات ضد الملح!..

الملح لا يندرج ضمن العوامل التي تؤدي إلى تراكم الدهون في الجسم بشكل مباشر، لكن الإكثار من تناوله قد يقود إلى حدوث السمنة خاصة عند الأطفال.

ووجدت دراسة بريطانية أنه كلما زاد مقدار ما يتناوله الأطفال والمراهقون من ملح في طعامهم زاد إحساسهم بالعطش وزاد مقدار ما يتناولونه من العصائر والمشروبات الغازية.

وبسبب احتواء هذه النوعية من المشروبات على سعرات حرارية عالية، فإن زيادة تناولها قد يقود صاحبها إلى الإصابة بالسمنة.

استند الباحثون إلى بيانات 1600 طفل ومراهق تتراوح أعمارهم بين 4 و18 عامًا شاركوا في دراسة واسعة على مستوى البلاد حول العادات الغذائية. وبينت النتائج أن كل جرام ملح أقل في الطعام يخفض من احتياج الأطفال للسوائل بمقدار 100 جرام. وبناء على نتائج الدراسة دعا الباحثون قطاع تصنيع الأغذية إلى بذل جهود أكبر في خفض ما تحتويه منتجاتهم من الأملاح، وذلك للمساهمة في تخفيض معدلات السمنة المتفشية بين الأطفال.

وذكر فريق البحث أن خفض كمية الملح الذي يتناوله الأطفال يوميًا إلى النصف من شأنه تقليل كمية السعرات الحرارية التي يتناولونها أسبوعيًا بنحو250 سعرة. فضلاً عن أن حاسة تذوق الإنسان للأملاح لا يمكنها التحسس بخفض نسبته 10 إلى 20% في الأملاح المستخدمة في إعداد الطعام، ولا تسبب أي مشاكل صحية تذكر.

دورية ارتفاع ضغط الدم (hyper.ahajournals.org)

اضف تعليق

تابعنا

تابع الصحة والغذاء على مختلف منصات التواصل الاجتماعي

الصحة والغذاء إحدى بوابات دار   دار اليوم