الصحة والغذاء

حواء في الشتاء

لحواء نصيب من الرعاية في فصل الشتاء حيث تزداد حالات جفاف البشرة وظهور البثور والقشور مع البرد والصقيع.

ومن أسباب ذلك التدفئة الصناعية التي تعمل على تخفيف الهواء فيتعرض الأنف والبشرة للجفاف بسبب انخفاض الرطوبة، وهو ما يتطلب المحافظة على الجسم رطبًا باردًا، وتجنب استعمال الماء الساخن عند غسل الوجه. كما يجب أن تداوم صاحبة البشرة الجافة على استخدام منظفات للبشرة السائلة فقط أو الكريمات المغذية. وهناك وصية شائعة بأن شرب كمية كبيرة من الماء يوميًا يستبعد احتمالات الإصابة بجفاف البشرة. إلا أن شرب الماء قد لا يحل المشكلة على المدى القصير، لكن المؤكد أنه يمنع حدوث الجفاف.

ويفضل استعمال جهاز لقياس الرطوبة لاستخدامه داخل المنزل، مع الإبقاء على معدل متوسط الرطوبة في حدود 40 درجة مئوية على الأقل، وتجنب ارتداء الملابس الخشنة الزغبية أثناء الشتاء، واختيار الملابس القطنية، واستخدام منظفات غير قوية لغسل الملابس، وصابون رقيق خال من العطر والمواد الحافظة لغسل الوجه.

ويمكن المحافظة على الأجزاء الداخلية من الجسم رطبة عن طريق رشها بالماء طوال اليوم، واستخدام المنتجات التي تحتوي مواد رطبة طبيعية مثل الألجين، والأستين.

 وهناك أغذية ومستحضرات مفيدة مثل أحماض الفاهيدروكسي التي توجد في النباتات والأطعمة المصنوعة من منتجات الألبان مثل حامض اللاكتيك في اللبن الزبادي، واللبن الرائب، والعسل والمولاس، وحامض التفاح، والحامض الجلوكوني في الذرة الشامية، وحامض الستريك في الموالح، وحامض التارتريك في العنب والتوت.

ولتزييت البشرة يمكن مسح الجسم بأعشاب لسان الثور، أو أزرق الزهر، أو العنب النباتي، أو الزبيب، أو زيت دوار الشمس؛ حيث تحتوي على الأحماض الدهنية اللازمة التي تماثل تلك الموجودة في خلايا البشرة.

ويمكن إضافة زيت دوار الشمس أو الأفوكادو إلى الحمام الدافئ على أن يكون ماء الحمام فاترًا، وتجنب الصابون المزيل للروائح لأنه يعمل على إزالة الكثير من الزيت من سطح البشرة فيتلف تماسك وتناسق خلاياها.

كما يمكن تحسين عمل الدورة الدموية بممارسة الرياضة والتدليك بصورة منتظمة. ومن أسباب جفاف البشرة وتقشرها نقص فيتامينات أ، ب، ج، ومعدن الماغنسيوم.

أ.د.نبيل سليم علي – أستاذ جراحات التجميل

اضف تعليق

تابعنا

تابع الصحة والغذاء على مختلف منصات التواصل الاجتماعي

الصحة والغذاء إحدى بوابات دار   دار اليوم