الصحة والغذاء

ما هو فرط النوم؟.. الأعراض والأسباب

نتحدث عن فرط النوم عندما يستمر الشعور بالنعاس المفرط لدى الشخص خلال النهار، حتى بعد الحصول على نوم كافٍ ليلاً. سنستعرض الأسباب والأعراض المرتبطة بفرط النوم، وكذلك الجهات التي يمكن اللجوء إليها لعلاج اضطرابات النوم.

ما هو فرط النوم؟

تتباين متطلبات النوم باختلاف العمر؛ فالأطفال حديثو الولادة قد ينامون حتى 18 ساعة يوميًا، بينما تقل الحاجة إلى النوم تدريجيًا مع التقدم في السن، لتصل إلى 7-8 ساعات في مرحلة البلوغ. مع ذلك، هناك أشخاص يحتاجون إلى نوم متواصل لمدة 8-9 ساعات ليلاً للشعور بالراحة، في حين يكفي آخرون نوم أقصر أو متقطع. فرط النوم، وهو اضطراب يتميز بالنعاس الشديد خلال النهار حتى بعد النوم الكافي ليلاً، يمكن أن يؤدي إلى التعب المستمر والنوم في أوقات غير مناسبة.

أعراض فرط النوم

تتنوع أعراض فرط النوم وتشمل:

  • النعاس المستمر خلال النهار.
  • صعوبات في الاستيقاظ صباحًا.
  • الشعور بالارتباك والتهيج عند الاستيقاظ.
  • انخفاض مستويات الطاقة.
  • مشاكل في التركيز والذاكرة.
  • البطء في الاستجابة.
  • لحظات عرضية من الارتباك.
  • الميل للنوم في أوقات ومواقف غير مناسبة.

تصنيف فرط النوم

يمكن تقسيم فرط النوم إلى عدة أنواع بناءً على الأسباب الكامنة وراءه:

  • فرط النوم النفسي الفسيولوجي.
  • فرط النوم المرتبط بالاضطرابات النفسية.
  • فرط النوم الناجم عن تعاطي المخدرات أو الكحول.
  • فرط النوم المرتبط بمشاكل التنفس أثناء النوم.
  • فرط النوم المرتبط بمتلازمة تململ الساقين.
  • الخدار، الذي يتضمن فقدان القوة العضلية بشكل مفاجئ.
  • فرط النوم مجهول السبب.
  • فرط النوم الناجم عن الأمراض، أو التسمم، أو الظروف البيئية السيئة.
  • فرط النوم الدوري.
  • فرط النوم بسبب نقص النوم.
  • سكر النوم.
  • فرط النوم الذاتي دون نتائج تخطيط النوم المقابلة.

الأسباب المحتملة لفرط النوم

من الأسباب الشائعة للنعاس المفرط:

  • توقف التنفس أثناء النوم.
  • تعاطي المخدرات.
  • الإدمان على الكحول.
  • متلازمة تململ الساقين.
  • الاكتئاب.
  • الاضطراب ثنائي القطب.
  • الخدار.
  • الحرمان الشديد من النوم.

يُعتبر فرط النوم مجهول السبب عندما لا يمكن تحديد سبب محدد، وفرط النوم الثانوي عندما يكون هناك اضطراب عضوي أو نفسي أو متعلق بالمواد.

فرط النوم والأسباب النفسية

فرط النوم قد يكون أيضًا عرضًا لحالة نفسية كامنة. يُعرف بفرط النوم النفسي الفسيولوجي عندما يشعر الشخص بالنعاس لفترات محدودة ويميل إلى البقاء في السرير. قد يرتبط ذلك بنوبة اكتئابية أو ينشأ بعد تجربة صادمة. القلق، من ناحية أخرى، غالبًا ما يؤدي إلى الأرق. في بعض الأحيان، يُستخدم النوم كآلية دفاعية.

فرط النوم والاكتئاب

فرط النوم غالبًا ما يكون من الأعراض التي تظهر في حالات الاكتئاب، حيث يواجه المصاب صعوبة في الاستيقاظ ويفضل قضاء أوقات طويلة في الفراش، مع فقدان الاهتمام بالأنشطة اليومية كالعمل والدراسة والعلاقات الاجتماعية.

مع تقدم اليوم، يميل إنتاج الكورتيزول، هرمون الإجهاد، إلى الانخفاض، مما قد يؤدي إلى زيادة معتدلة في مستويات الطاقة. لكن يجب التعامل مع هذه الأعراض بحذر وتحت إشراف متخصصين كالأطباء النفسيين أو المعالجين النفسيين، نظرًا لأن فرط النوم قد يزيد من تعقيدات الاكتئاب.

فرط النوم مجهول السبب

فيما يتعلق بفرط النوم مجهول السبب، يُشار إليه عندما لا يمكن تحديد سبب معين للأعراض. يُعتقد أن العوامل الوراثية قد تلعب دورًا في بعض الحالات، لكن ليس دائمًا. يُشخص فرط النوم مجهول السبب عند استمرار النعاس الشديد خلال النهار لأكثر من ثلاثة أشهر، مع وجود قيلولات لا إرادية توفر راحة نسبية، بينما يظل النوم الليلي محافظًا على جودته لمدة عشر ساعات متواصلة.

متى تجب زيارة الطبيب؟

من الطبيعي أن يشعر الإنسان بالتعب لفترات قصيرة نتيجة للضغط العملي أو التغيرات المفاجئة في الروتين اليومي. لكن إذا أصبح النعاس المستمر عائقًا أمام أداء المهام اليومية، يُنصح بمراجعة الطبيب العام. سيقوم الطبيب بالتحقيق في نمط النوم وطبيعة الاضطراب وأية أعراض أخرى، وقد يوجه المريض إلى استشارة متخصصة أو مركز طب النوم إذا لزم الأمر.

مراكز طب النوم

في إيطاليا، هناك مراكز متخصصة في طب النوم تقدم الدعم للأشخاص الذين يعانون من مشاكل النوم الجدية والاضطرابات المتعلقة بها. يتطلب الوصول إلى هذه المرافق تحويلًا من الطبيب العام أو الأخصائي. الجمعية الإيطالية للمصابين بالخدار وفرط النوم (AIN) تعمل على دعم مجموعات المساعدة الذاتية وتنظيم مبادرات لنشر المعلومات المفيدة وتوفير خريطة للأمراض والعلاجات ذات الصلة وتعزيز البحث في هذا المجال. كما تقدم الجمعية نصائح لتشجيع تبادل الخبرات والعلاجات بين الأشخاص المصابين بالخدار وفرط النوم.

اضف تعليق

تابعنا

تابع الصحة والغذاء على مختلف منصات التواصل الاجتماعي

الصحة والغذاء إحدى بوابات دار   دار اليوم