الصحة والغذاء

ما هو الفيبروميالجيا؟.. وهل يمكن علاجه؟

الفيبروميالجيا هو اضطراب يصيب العضلات ويترافق مع أعراض أخرى مزعجة. يتميز بألم عضلي هيكلي واسع النطاق مصحوبًا بالإرهاق واضطراب النوم والذاكرة ومشكلات المزاج.

أعراض الفيبروميالجيا:

  • ألم شديد ومنتشر بأنحاء الجسم.
  • التعب.
  • صعوبات إدراكية.
  • زيادة الحساسية للألم.
  • تصلب العضلات.
  • صعوبة النوم.
  • القلق أو الاكتئاب.
  • الصُّداع التوتُّري، واضطرابات المفصل الصدغي الفكّي، ومتلازمة القولون المتهيج.

أسباب الفيبروميالجيا:

  • الجينات: فهذا المرض يتواجد في العائلة ويتوارث.
  • العدوى: بعض الأمراض تحث الإصابة بالفيبروميالجيا.
  • صدمة جسدية أو نفسية: مثل التعرض لحادث سيارة أو توتر شديد.
  • الجنس: النساء أكثر عرضة من الرجال للإصابة.

علاج الفيبروميالجيا:

يتضمن استراتيجيات الرعاية الذاتية والعلاج بالأدوية. الهدف هو تقليل الأعراض وتحسين الصحة العامة. لا يوجد علاج نهائي لمرض الفيبروميالجيا نفسه حتى الآن. العلاجات الشائعة تشمل:

الأدوية العلاجية: تساعد الأدوية في التقليل من الألم وتحسين النوم لدى المريض. من أهم هذه الأدوية:

  • مسكنات الألم، مثل: الأستامينوفين (Acetaminophen)، الإيبوبروفين (Ibuprofen)، والنابروكسين الصوديوم (Naproxen Sodium).
  • مضادات الاكتئاب مثل: دولوكستين (Duloxetine).
  • بعض الأدوية المخصصة لنوبات الصرع، مثل: غابانتتين (Gabapentin) وبريجابالين . (Pregabalin)

العلاجات المنزلية والعناية النفسية: تتطلب القيام بالخطوات الآتية:

  • التقليل من الشعور بالتوتر قدر الإمكان.
  • الحصول على قسط كافٍ من الراحة والاسترخاء.
  • عدم تغيير الروتين اليومي الخاص بك بشكل كلي.
  • ممارسة رياضة التأمل واليوغا.
  • وضع قواعد محددة للنوم تساعدك في الحصول على ساعات وجودة جيدة.
  • ممارسة الرياضة المناسبة، مثل: المشي والسباحة.
  • اتباع نظام غذائي صحي مع تحديد كمية الكافيين المتناولة.

يرجى مراجعة الطبيب قبل بدء أي نوع من العلاجات للحصول على النصائح المناسبة.

اضف تعليق

تابعنا

تابع الصحة والغذاء على مختلف منصات التواصل الاجتماعي

الصحة والغذاء إحدى بوابات دار   دار اليوم