الصحة والغذاء

فيروس إبشتاين بار.. أعراضه وأسبابه

فيروس إبشتاين بار (EBV) هو فيروس ينتمي إلى عائلة فيروسات الهربس. هو واحد من أكثر الفيروسات التي تصيب البشر. يوجد فيروس EBV في كل أنحاء العالم. معظم الناس يتعرضون لفيروس EBV في مرحلة ما من حياتهم. يتم نقل فيروس EBV عادة عن طريق اللعاب.

الأعراض والأسباب

عندما يصاب شخص ما بفيروس EBV، قد يظهر عليه بعض الأعراض، مثل:

الإرهاق وارتفاع درجة الحرارة والتهاب الحلق وانتفاخ الغدد الليمفاوية في العنق وتضخم الطحال والتهاب الكبد. بعض الأشخاص يصابون بفيروس EBV في سن مبكرة. وعادة ما تكون عدوى EBV لدى الأطفال بدون أعراض، أو تكون الأعراض خفيفة ولا تستمر طويلا. الأشخاص الذين يعانون من أعراض عدوى EBV، عادة ما يكونون في سن المراهقة أو البلوغ، ويشفون من الأعراض خلال أسبوعين إلى أربعة أسابيع. ولكن، قد يستمر الشعور بالتعب لعدة أسابيع أو أشهر.

بعد الإصابة بفيروس EBV، يدخل الفيروس في حالة سكون (لا ينشط) في الجسم. في بعض الأحيان، قد يصبح الفيروس نشطا مرة أخرى. قد لا يرافق ذلك أعراض، ولكن الأشخاص الذين لديهم جهاز مناعة ضعيف هم أكثر عرضة للإصابة بالأعراض عندما يصبح فيروس EBV نشطًا مرة أخرى.

الانتشار

فيروس EBV ينتشر بسهولة وينتقل عن طريق اللعاب بواسطة:

السعال أو العطس، والتقبيل، ومشاركة الأطعمة والمشروبات واستخدام نفس الأكواب، أو الأدوات، أو فرشاة الأسنان، لمس الأشياء التي قد يضعها الطفل في فمه أو يسيل لعابه عليها. ولكن، يمكن أن ينتشر فيروس EBV أيضًا عن طريق نقل الدم، كما يمكن للدم والسائل المنوي أن ينقلا الفيروس أثناء الاتصال الجنسي، وعمليات نقل الدم، وزراعة الأعضاء.

التشخيص

قد يكون من الصعب تشخيص عدوى EBV لأن الأعراض تشبه أعراض أمراض أخرى. يمكن التأكد من الإصابة بفيروس EBV من خلال اختبار الدم الذي يبحث عن الأجسام المضادة. حوالي تسعة من كل عشرة من البالغين لديهم أجسام مضادة تدل على أنهم مصابون بعدوى EBV الحالية أو السابقة.

الوقاية والعلاج

لا يوجد لقاح للوقاية من عدوى EBV يمكنك المساعدة في حماية نفسك عن طريق عدم التقبيل أو مشاركة الأطعمة أو المشروبات أو الأغراض الشخصية، مثل فرشاة الأسنان، مع الأشخاص المصابين بعدوى EBV.

لا يوجد علاج خاص لـ EBV. لكن، يمكنك القيام ببعض الأشياء لتخفيف الأعراض، مثل:

شرب الكثير من الماء للبقاء رطبًا والحصول على قسط كاف من الراحة وتناول الأدوية التي تباع بدون وصفة طبية لتسكين الألم وخفض الحرارة.

اضف تعليق

تابعنا

تابع الصحة والغذاء على مختلف منصات التواصل الاجتماعي

الصحة والغذاء إحدى بوابات دار   دار اليوم