الصحة والغذاء

فقدان الشهية العصبي.. الأسباب والأعراض والعلاج

فقدان الشهية العصبي هو اضطراب في الأكل يتميز بفقدان الوزن غير الطبيعي، والخوف الزائد من اكتساب الوزن، والإدراك المشوَّه لوزن الجسم. يتضمن فقدان الشهية أعراضًا بدنية وعاطفية وسلوكية تشمل إدراك غير واقعي لوزن الجسم والخوف الشديد من اكتساب الوزن أو البدانة.

الأسباب

على الرغم من عدم وجود أسباب حاسمة لفقدان الشهية العصبي، فإنه يمكن أن يكون نتيجة مزيج من العوامل الوراثية والبيئية والنفسية. وتشمل هذه العوامل التغيرات الهرمونية، ولا سيما خلال فترة البلوغ، بالإضافة إلى عدم الثقة بالنفس وعدم الرضا عن الشكل الخارجي للجسم، ووجود بعض الاضطرابات النفسية، والتعرض لضغوطات من المجتمع المحيط.

الأعراض

قد تتضمن العلامات والأعراض الجسمية لفقدان الشهية العصبي ما يلي: فقدان الوزن الشديد، المظهر النحيل، تعداد دم غير طبيعي، الإرهاق، والأرق. قد يحاول المصابون بفقدان الشهية فقدان الوزن عن طريق التقليل كمية الطعام بشكل مبالغ فيه من خلال اتباع حِمية أو الصوم، أو عن طريق إساءة استخدام المليِّنات، أو مساعدات الأنظمة الغذائية أو مُدِرَّات البول أو الحقن الشرجية.

العلاج

علاج فقدان الشهية العصبي يتم تحت إشراف الأطباء ومقدمي رعاية الصحة النفسية واختصاصيي التغذية. قد يتم إخضاع المريض لأنواع مختلفة من العلاج، كما قد يتطلب الأمر إخضاعه للعلاج والتوعية التغذوية بشكل مستمر بهدف استمرار تعافيه وتحسين حالة الصحية.

قد يشمل العلاج الأدوية والعلاج النفسي والعلاج الأسري والاستشارات الغذائية. هدف العلاج الأول هو العودة إلى الوزن الصحي. لا يمكنك الشفاء من فقدان الشهية بدون العودة إلى الوزن الصحي وتعلم التغذية المناسبة.

اضف تعليق

تابعنا

تابع الصحة والغذاء على مختلف منصات التواصل الاجتماعي

الصحة والغذاء إحدى بوابات دار   دار اليوم