الصحة والغذاء

اللثة تستفيد من الزبادي

هناك اعتقاد سابق أن الذين يواظبون على تناول منتجات الألبان أقل عرضة للإصابة بمرض التهاب اللثة.

وأكدت بعض الدراسات صحة هذه الاعتقاد بعد أن قيمت مدى خطورة مرض التهاب اللثة لدى 942 رجلاً وامرأة يتراوح أعمارهم بين 40 و79 عامًا، ومقدار ما يستهلكونه من الحليب والجبن والأغذية والمشروبات الغنية بحامض اللكتيك مثل الزبادي.

وبينت النتائج أن الأشخاص الذين تأخرت حالتهم، وتفاقم المرض لديهم، كان مقدار استهلاكهم للأغذية الغنية بحامض اللكتيك، أقل من الأشخاص الذين توقف تطور مرضهم لمراحل أخطر، وظل في مراحل مبكرة. ولم يكن لمعدل استهلاك الحليب والجبن تأثير على هذا المرض. ورجح الباحثون أن يعود هذا التأثير إلى المحفزات الحيوية لحامض اللكتيك الموجود في منتجات الألبان. يشار إلى أن التهاب اللثة هو حالة بكتيرية مزمنة ترتبط بانحسار اللثة وفقدان الأسنان لدى البالغين. وبخلاف الاستخدام المنتظم للفرشاة وتنظيف الأسنان بالخيوط الحريرية، تعد التدابير الفعالة لتجنب هذا المرض محدودة.

دورية علم التهاب اللثة (www.joponline.org)

اضف تعليق

تابعنا

تابع الصحة والغذاء على مختلف منصات التواصل الاجتماعي

الصحة والغذاء إحدى بوابات دار   دار اليوم